أخبار العالم

«زى النهادره».. وفاة فلهلم رونتجن مكتشف أشعة إكس 10 مارس 1923


حصل الألمانى فلهلم رونتجن على جائزة نوبل في 1901وهو مولود في 1845 في ريمشايد وقضى سنوات طفولته الأولى هناك قبل أن يهاجر مع أسرته إلى هولندا عام 1848، وفى 1861 التحق بالمدرسة التقنية في أوتريخت، وطرد منها عام 1863 عقب اتهامه برسم صورة كريكاتورية لمعلّمه، لكنه نجح في الالتحاق بجامعة زيوريخ بسويسرا عام 1865، وفى 1868 حصل على دبلوم هندسة الآلات قبل أن يدرس تخصص الفيزياء، الذي حاز فيه درجة الدكتوراة، ثم قام بالتدريس في جامعات أوروبية عدة، وفى 1879 عين رئيسا لقسم الفيزياء بجامعة جيسن وفى 1888 عين رئيسا لجامعة فورتسبورج، وفى 1900 أصبح رئيسا لجامعة ميونخ وتوفى «زى النهادره» في 10 مارس 1923.

وكان رونتجن في نوفمبر 1895، وأثناء فحصه لنتائج تمرير تيار كهربائى في أنابيب مفرغة من الهواء، لاحظ أنه على الرغم من وجود حاجز من الورق المقوى، تسببت الانبعاثات الصادرة من الأنبوب في توهج شاشة قريبة، وكانت هذه الانبعاثات هي نوع جديد من الأشعة، غير مرئية للعين، وتستطيع أن تخترق الأجسام الصلبة أطلق رونتجن على هذا الاكتشاف «إكس»، وبعد تجارب استمرت أسبوعين أنتج أول صورة، من خلال الأشعة السينية، تبرز بوضوح عظام يد زوجته «بيرثا»، كما وضع يده أمام الأنبوب المفرغ، فإذا بعظام يده تظهر على هذه الشاشة ولم تكن هذه الأشعة الجديدة سوى أشعة إكس، وهذه الأشعة تنتج عندما تفقد الإلكترونات طاقتها فجأة عند اصطدامها بذرات أخرى.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى