أخبار العالم

تسببت العاصفة سياران في مقتل سبعة أشخاص في إيطاليا بسبب الأمطار الغزيرة التي تسببت في فيضانات | إيطاليا


ذكرت وكالة أنباء أنسا الإيطالية أنه تم العثور على شخص سابع ميتا وما زال آخر مفقودا بعد أكثر من يوم من فيضانات الأنهار بعد هطول أمطار غزيرة في منطقة توسكانا بوسط إيطاليا.

وقالت وكالة الأنباء إنه تم العثور على جثة رجل يبلغ من العمر 69 عامًا في بلدة كامبي بيسينسيو، على بعد حوالي 9 أميال (15 كم) شمال غرب فلورنسا. وقال مسؤولون في وقت سابق إن ستة أشخاص لقوا حتفهم في الطوفان الذي بدأ في وقت متأخر من يوم الخميس.

وكانت هناك مخاوف من أن يفيض نهر أرنو فلورنسا بعد أن غمرت الحافة الجنوبية للعاصفة سياران البلدات المجاورة، لكن نقطة المياه المرتفعة مرت في منتصف صباح يوم الجمعة دون وقوع حوادث كبيرة في المدينة التاريخية.

كان سياران مدفوعًا بتيار نفاث قوي اجتاح المحيط الأطلسي، مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة ورياح عاتية تسببت في فيضانات غزيرة في أجزاء من المملكة المتحدة وبلجيكا وهولندا وفرنسا.

ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) عن رئيس المنطقة، أوجينيو جياني، قوله يوم السبت إن حوالي 300 شخص أُجبروا على إخلاء منازلهم في توسكانا، بينما انقطعت إمدادات المياه والكهرباء عن كثيرين آخرين.

وأضاف أن الكارثة تسببت في أضرار بقيمة 300 مليون يورو (260 مليون جنيه إسترليني) بناءً على التقديرات الأولية.

ونقلت سكاي تي جي 24 عن حاكم منطقة فينيتو قوله يوم الجمعة إن شخصا آخر، وهو رجل إطفاء، فقد في منطقة فينيتو الشمالية الشرقية.

العاصفة سياران: خمسة قتلى بسبب الفيضانات التي تسببت في دمار في توسكانا – فيديو

أعلنت الحكومة الإيطالية حالة الطوارئ يوم الجمعة وخصصت مبلغًا أوليًا قدره 5 ملايين يورو لمساعدة المناطق الأكثر تضرراً.

تخطي ترويج النشرة الإخبارية السابقة

وظلت التحذيرات الجوية سارية في العديد من المناطق الإيطالية، مع إغلاق بعض المدارس، بعد أسبوع تعرضت فيه البلاد لرياح قوية وأمطار غزيرة.

ويُنظر إلى إيطاليا على أنها معرضة بشكل خاص لآثار تغير المناخ. وأدت الفيضانات في منطقة إميليا رومانيا في مايو/أيار إلى مقتل ما لا يقل عن 14 شخصاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى